Follow Lingeriepedia On Facebook Follow Lingeriepedia On Twitter
أزياء وموضه فساتين زفاف و سهره
ملابس منزل و عباءات اكسسوارات
كتالوج ملابس اطفال
الاكثر قراءة

أشتركى فى قائمتنا البريديه

أشتركى فى قائمتنا البريديه لتصلك أخر أخبارنا

محملة بعبق الورود .. سارة حجازى تطلق مجموعة فساتينها

المجموعة الأخيرة للمصممة المصرية سارة حجازي، التي أطلقت عليها "أحلى زهور العالم"، استولت على الألباب بألوانها وقصاتها الناعمة والمبهجة، والتي استلهمتها من أجمل الزهور في العالم بأوراقها وتركيبتها اللونية النادرة. وحظيت المجموعة بحفاوة كبيرة حيث صاحب العروض أغنية أم كلثوم الشهيرة "الورد جميل". ومؤخراً، أطلقت حجازي مجموعة جديدة للسهرة والزفاف بعنوان "أم كلثوم"، حيث اختارت العديد من التفاصيل المميزة لفساتين أم كلثوم وإكسسواراتها لتكون ملهمتها في تصاميم تتسم بالرفاهية وتعيد إلى الأذهان أناقة خمسينيات وستينيات القرن الماضي.

حيث حصدت مصممة الأزياء المصرية سارة حجازي الإعجاب بأفكارها المبتكرة وأسلوبها المميز في تصميم فساتين السهرة والأفراح من خلال مجموعتيها “أحلى زهور العالم”، و”أم كلثوم”، اللتين ارتكزت فيهما التصاميم على استلهام الورود وأشكالها وألوانها إلى جانب حضور التأثير الكبير لطراز كوكب الشرق في الثانية.

ثراء الطبيعة

حول أسلوبها في اختيار فكرة واحدة لكل مجموعة، تقول حجازي “أحب الطبيعة بكل تنوعها وثرائها، ووجدت أنه يتم استخدام ألوان الزهور فقط في الأزياء، لكن شكل وتكوين الوردة وأوراقها لم يتم استغلالهما، وبحثت عن أحلى زهور العالم وأسمائها ووجدت أن لكل زهرة تكويناً خاصاً، وحاولت أن أحاكي أشكال الزهور في فساتين، وأصبح لكل تصميم اسم زهرة معينة وركزت في الموديل على شكل الوردة، وجعلت كل فستان وكأنه وردة حقيقية”.

وتضيف “اعتمدت على الخامات المناسبة لكل تصميم لأحصل على أفضل النتائج ومعظمها من أقمشة الشيفون الطبيعي والحرير والساتان. وأحياناً التول وفضلت إدخال التطريز بالكريستال الشوارفسكي من نفس ألوان الفستان، بحيث يضفي بريقاً هادئاً بعيداً عن المبالغة، وكانت الألوان من وحي مملكة النباتات والزهور وتداخلت في العديد من الموديلات بشكل طبيعي وناعم”.

وتؤكد أنها تفضل اللعب بألوان الأقمشة، وأن يكون الأكسسوار الأساسي من خامات الفستان، إلى جانب الكريستال الشفاف في وحدات رقيقة مطرزة يدويا بنسبة بسيطة، ولكنها أنيقة للغاية.وعن أحدث مجموعاتها من فساتين الزفاف والسهرات “أم كلثوم”، تقول “ولدت فكرة هذه المجموعة بعد نجاح العروض التي قدمتها، حيث أبدى الجميع إعجابهم بأغنية “الورد جميل” التي صاحبت المجموعة، خاصة الشابات، وفكرت في أن أستوحي من فساتين “أم كلثوم” مجموعة خاصة تعيد للأذهان زمن الخامات المترفة والإطلالة المبهرة. حيث كان النساء في العالم العربي ينتظرن بشغف طلة أم كلثوم وثوبها الجديد مع كل حفل ويتأملون الموديل والخامات والاكسسوارات”.

إضافات خاصة

حول الخامات التي استخدمتها في “أم كلثوم”، توضح حجازي أن المجموعة من الخامات الثرية المترفة، وهي خاصة بها، حيث انتقت أحدث وأرقى الخامات المتاحة في الأسواق العالمية، وأدخلت إضافات لتطوير تلك الخامات تمنحها مزيداً من القيمة والفخامة، خاصة في القسم الخاص بفساتين الأفراح، مؤكدة أن الإضافات اعتمدت بشكل أساسي على فنون الحياكة الراقية والحرفية اليدوية التي تجعل من الصعب تكرار أي موديل بنفس التفاصيل الدقيقة، وهو ما يجعل المجموعة ذات طابع خاص تغلب عليه الكلاسيكية والفخامة ليس فقط بسبب الاعتماد على أقمشة غالية الثمن، ولكن لأن كل فستان متفرد وله خصوصيته. وعن الألوان التي اختارتها للمجموعة، تقول حجازي “كنت أبحث عن الألوان المناسبة لثقل وكثافة الخامات وتنسجم مع رقي الأقمشة ولذلك اخترت الأسود مع الهلال الذهبي والموف فيه ثلاث درجات ومطعم بالهلال، فهو لون أنيق. وفي مجموعة أثواب الزفاف وجدت الأوف وايت يفرض نفسه، بينما قدمت فستاناً واحداً فقط باللون الأبيض مع الكريستال الذهبي. واستخدمت التطريز اليدوي باللآلئ أو الكريستال الشوارفسكي مع تصاميم من الدانتيل الكريمي”.

وتشير إلى أنها عاشت مع أم كلثوم وأغنياتها طوال الفترة التي استغرقتها في إعداد فساتين المجموعة، ووجدت أن هذه المجموعة تبرز قدراتها كمصممة في عمل تصاميم على مستوى فني عالٍ؛ فقد بحثت عن أحدث الأقمشة السائدة في العالم والتي يرشحها ملوك الموضة، وربطت بينها وبين شكل جديد من الأزياء تربطها كلها فكرة واحدة، وكأن المجموعة لوحة أو قصة متكاملة.


 
 
 
 
 

أضف تعليق


كود امني
تحديث