Follow Lingeriepedia On Facebook Follow Lingeriepedia On Twitter
أزياء وموضه فساتين زفاف و سهره
ملابس منزل و عباءات اكسسوارات
كتالوج ملابس اطفال
الاكثر قراءة

أشتركى فى قائمتنا البريديه

أشتركى فى قائمتنا البريديه لتصلك أخر أخبارنا

عروض عبائات راقيه فى حفل مجلة سيدات الاعمال

أجواء حافلة بالأناقة ميزت حفل مجلة «سيدات الأعمال» بإطلاق حلتها الجديدة، أول من أمس، في فندق جميرا بيتش بدبي، إذ تزين الحفل بعروض أزياء تنوعت بين فساتين السهرة والزفاف والعباءات التي مالت إلى البساطة في القصات، مع إيلاء أهمية للفخامة في نوعية الأقمشة وكذلك التطريز المستخدم بتوازن في كل قطعة. وضمت العروض مجموعة من فساتين السهرة والزفاف للمصممة اللبنانية نسرين فقيه، الى جانب مجموعة من العباءات للمصممتين الإماراتية عائشة علي، والسعودية عفة الدباغ.

وتميزت مجموعة نسرين فقيه بتنوع القصات التي اعتمدت فيها المصممة اللبنانية على البساطة والألوان الهادئة الى جانب بعض الألوان الداكنة، فتدرجت ألوانها من البيج الهادئ الى البرتقالي الصارخ، والأحمر القوي، الى جانب الأسود والذهبي والفضي.

وعمدت نسرين فقيه إلى البساطة في القصات، وركزت فيها على إبراز أنوثة المرأة، فبدت جريئة في بعض القصات، ومحافظة في قصات أخرى، ولاسيما في السراويل والفساتين القصيرة او حتى الطويلة المنسابة. وكعادة المصممة حرصت على تضمين المجموعة فستان الحنة، وفستاني زفاف أبرزت فيهما العروس الحالمة بالثوب الأبيض البسيط.

عباءات

أما المصممة الإماراتية عائشة علي، فقدمت تصاميم تبرز أهمية التطوير في العباءة، إذ استخدمت الكثير من الألوان التي كانت في معظمها من درجات هادئة ومحببة للنظر، مزجت مع الأسود بأسلوب خفيف ومميز. واعتمدت التطريز بالكريستال في العباءات الخاصة بالسهرة، ولكن بأسلوب خفيف وغير متكلف. وحرصت عائشة على تقديم العباءة الواسعة، التي تحافظ على الحشمة، مع بعض القصات المميزة، منها التي كان لها حزام عند الخصر يعطي المرأة مزيداً من التألق والأنوثة في مظهرها.

من جهتها، قدمت المصممة السعودية عفة الدباغ، مجموعة من العباءات التي كانت متميزة بقصاتها الضيقة التي تبرز جسد المرأة. وأبرزت عفة الدباغ في العباءات بعض التفاصيل على الأكمام أو على الكتفين، فيما ركزت على الألوان، إذ قدمت مجموعة من التصاميم الملونة التي كانت أقرب إلى فساتين السهرة الخفيفة. وحرصت عفة في هذه التصاميم على ابراز البساطة وكذلك الإبداع في القصة. أما التطريز فلم تستخدمه بكثرة، إذ أظهرت التصاميم حبها للابتكار في الأقمشة أكثر من تعلقها بالتطريز.


تنويع

وقالت المصممة اللبنانية نسرين فقيه حول المجموعة التي قدمتها خلال احتفال مجلة «سيدات الأعمال»، بحضور مجموعة من الشخصيات المهمة «تخيرت أشياء جديدة، فقدمت أقمشة مختلفة، وحرصت على التنويع في الألوان، ونوعت كذلك في القصات بين القصيرة والطويلة، وكل ما يناسب المرأة»، مضيفة لـ«الإمارات اليوم» ان المرأة العربية باتت مميزة في انتقائها بسبب كثرة سفراتها «وهذا يجعلنا بصفتنا مصممات نتجه للبساطة أكثر».

أما لجهة الفصول، فلفتت نسرين الى ان «الحياة في الإمارات تجعل المصمم ينسى فكرة تقديم مجموعات خاصة بالفصول، ولكن هذا لا يعني أننا نحرص على تقديم بعض الألوان الداكنة أو حتى المخمل الذي يدخل في أوقات محددة من السنة». واعتبرت ان كثرة المصممين تجعل المرأة محتارة إلى حد ما، لكن عليها ان تعرف كيف تنتقي ما ترتدي ومن هو المصمم الذي يبرز جسمها بطريقة جميلة.

أما المصممة الإماراتية عائشة علي، فقالت إنها بدأت في التصميم منذ ثلاثة أعوام، إذ عملت فترة خبيرة تجميل، لافتة الى أنها قدمت خلال العرض عباءات تتنوع بين البسيطة والخاصة بالسهرة، أو أخرى تتميز بالفخامة. وأضافت «مزجت بين الحداثة والتقليد، لأن العباءة تختلف عن الأزياء العادية، إذ لابد من المحافظة على هويتها، وأحب التطوير في العباءات، ولكن بشرط المحافظة على الحشمة»، مشيرة إلى ان الأسود يمكن مزجه مع كل الألوان، وأنه ليس هناك حدود في تقديم العباءة بحلة جديدة ومختلفة.

واعتبرت أن وجود تصاميمها في حفل مجلة «سيدات الأعمال» مهم، إذ يعرّف الإماراتيات إليها، كونها عرفت في البداية خارج الدولة.

فعاليات

ضم حفل إطلاق الحلة الجديدة لمجلة «سيدات الأعمال» العديد من الفعاليات، إلى جانب فعالية الأزياء، إذ قدم خلاله عدد من الكلمات، وعرضت أفلام وثائقية عن الإنجازات التي حققتها المجلة، ووثائقي يبين الحلة الجديدة لـ«سيدات الأعمال».

وكرم خلال الحفل شخصيات عدة، أبرزهن الشيخة هند القاسمي التي حضرت الحفل، وكان لها كلمة فيه عرضت فيها أبرز الإنجازات التي حققتها «سيدات الأعمال».

 
 
 
 
 

أضف تعليق


كود امني
تحديث