Follow Lingeriepedia On Facebook Follow Lingeriepedia On Twitter
صحة المرأة صحة العائلة
صحة نفسيه رشاقه
عمليات تجميل الطب البديل

أشتركى فى قائمتنا البريديه

أشتركى فى قائمتنا البريديه لتصلك أخر أخبارنا

مؤشرات التوحد و أعراضه

يعد التوحد Autism أحد الاضطرابات النمائية المعقدة التي تصيب الأطفال وتعيق تواصلهم الاجتماعي واللفظي وغير اللفظي كما تعيق نشاطهم التخيلي وتفاعلاتهم الاجتماعية المتبادلة ويظهر هذا الاضطراب خلال الثلاث السنوات الأولى من عمر الطفل وتكون أعراضه واضحة تماماً عندما يكمل الطفل ثلاثين شهرا من عمره.

الطفل الذي يبدأ في تطوير سلوكيات شاذة وأنماط متكررة والانطواء على الذات، ويتميز التوحد بالغموض وبغرابة أنماط السلوك المصاحبة له، وبتداخل بعض مظاهره السلوكية مع بعض أعراض إعاقات واضطرابات أخرى؛ فضلا عن أن هذا الاضطراب يحتاج إلى إشراف ومتابعة مستمرة من الوالدين.

اعراض التوحد:
1- اضطراب عملية الكلام، أو عدم الكلام مطلقا: فالطفل الذي يعاني من التوحد قد لا يتكلم، وإذا تكلم فإن كلامه يكون غريبا وغير مفهوم أحيانا، ولا يقلد الآخرين في كلامه كما يفعل الأطفال الأسوياء، وتجدينه سارحا يقوم بعمل فقاقيع هواء من فمه.

2- انطوائي ليس لديه الرغبة لإقامة علاقات مع الأخرين ومصاحبتهم، أو تلقي الحب والعطف منهم حتى لو كان هذا الحب وذلك العطف من الوالدين، وخاصة الأم، كما يظل الطفل التوحدي ساكنا لا يطلب من أحد الاهتمام به، وإذا ابتسم فإنه يبتسم للأشياء دون الناس، ويرفض الملاطفة والمداعبة، ويعمل على تجنبهما.


3- ظهور الطفل ألتوحدي بمظهر الحزين، دون أن يعي ذلك.

4- من صفات الطفل ألتوحدي ميله للسلوك النمطي الذي يتصف بالتكرار، وخاصة في اللعب ببعض الأدوات، أو تحريك الجسم بشكل معين، وبدون توقف، وبدون الشعور بالملل أو الإعياء.


5- اضطراب النمو العقلي للطفل التوحدي في بعض المجالات، وظهور تفوق ملحوظ لديه أحيانا في مجالات أخرى.
كما يبدو لدى بعض الأطفال التوحيديين في بعض الأحيان أنهم يملكون مهارات ميكانيكية عالية، مثل معرفة طرق الإنارة، وتشغيل الأقفال، وإجادة عمليات فك الأجهزة وتركيبها بسرعة و مهارة.

6- كثرة الحركة، أو الميل للجمود، وعدم الحركة، والعزلة عمن حوله حسيا وحركيا.

7- عدم الإحساس الظاهر بالألم، وعدم تقدير الطفل ألتوحدي للمخاطر التي قد يتعرض لها، بالرغم مما قد يلحق به من أذى.


8- ظهور الطفل ألتوحدي بمظهر يختلف عن الأطفال الآخرين، مع سرعة الانفعال عندما يتدخل شخص ما في شؤونه، ويثور فجأة، خاصة عند الأطفال التوحيديين الذين لا تتجاوز أعمارهم الخمس سنوات.

9- الاستجابة بشكل غير طبيعي لبعض المثيرات من قبل الطفل ألتوحدي، وكأنه مصاب بالصمم، في حين قد يستجيب لبعض الأصوات بشكل مبالغ فيه.

 
 
 

أضف تعليق


كود امني
تحديث