Follow Lingeriepedia On Facebook Follow Lingeriepedia On Twitter
أنتى و زوجك انتى و ابنائك
أنتى و منزلك فن الديكور
ايتيكيت النصف الاخر
الاكثر قراءة

أشتركى فى قائمتنا البريديه

أشتركى فى قائمتنا البريديه لتصلك أخر أخبارنا

مصروفات المدارس الخاصة بعبع يرعب الأسرة المصرية كل عام

مصروفات المدارس الخاصة بعبع يرعب الأسرة المصرية كل عام فرغم تأكيد وزارة التربية والتعليم بأنها لم تزد هذا العام نظراً للأوضاع التي تمر بها مصر والركود الاقتصادي إلا ان أولياء الأمور فوجئوا بجشع أصحاب المدارس الخاصة وإلزامهم بتحصيل مبالغ مالية تزيد علي التي حددتها الوزارة مما يشكل عبئاً عليهم جعلهم يقترضون  ويدخلون في جمعيات.. خاصة ان الاستعداد للعام الدراسي يتطلب أيضا زياً خاصاً وكتباً دراسية وكشاكيل وأدوات.


كما ربطت المدارس الخاصة بين دفع المصروفات مهما كانت قيمتها وتسليم الكتب للتلاميذ والتهديد بعدم دخول التلميذ الامتحان وأحياناً منع التلميذ من دخول المدرسة قبل دفع القسط الأول الذي يمثل 90% من قيمة المصروفات وتتراوح مصروفات المدارس الخاصة بين ألفي جنيه و10 آلاف جنيه.


والغريب ان المدارس التجريبية دخلت سباق المصروفات أيضا فتجد ان الكتب الدراسية لها أسعار مميزة والمصروفات تتعدي 300 جنيه بالاضافة إلي مصروفات خدمات التجريب.


أكد أولياء الأمور أن زيادة المصروفات بالمدارس الخاصة سنوياً تتراوح ما بين 500 و800 جنيه سنويا وهناك زيادة ضعيفة تطبق في الأحياء الشعبية التي يسكنها البسطاء وهي 300 جنيه في القسط الأول و300 جنيه في القسط الثاني.. أما الأحياء الراقبة فتتراوح الزيادة بين 800 وألف جنيه في القسط الواحد وهذه الزيادات لا تعلن ولا توضع في قرارات ولوائح تعلق داخل فناء المدارس كما يقول المسئولون في وزارة التربية والتعليم.
طارق عبدالكريم "اخصائي اجتماعي" يقول: إن مصاريف المدارس الخاصة نار تكوي جيوب الآباء فلدي تلميذان بالمرحلة الابتدائية والاعدادية والمصروفات في مدرستهما الخاصة بمدينة نصر تصل إلي 9 آلاف جنيه ولا تشمل المصروفات الكتب الدراسية ولا تشمل أتوبيس المدرسة.
فأين رقابة وزارة التربية والتعليم كما ان المصروفات تزيد كل عام بمقدار 800 جنيه يتم تقسيمها علي القسط الأول والثاني وهذه الزيادة توضع تحت اسم تطوير معامل وأنشطة وخدمات امتحان ومكافآت تصحيح ولا نعرف لماذا لا يتم عمل حملات رقابية علي المدارس الخاصة التي تجمع مبالغ طائلة من أولياء الأمور حيث تستغل حب الاباء لأولادهم  وتحول العملية التعليمية إلي عملية تجارية.


يضيف سالم عبدالراضي "مهندس" ان المدارس الخاصة تخالف المصروفات التي تحددها وزارة التربية والتعليم والدليل عدم تعليق قرار إدارة التعليم الخاص الذي يحدد مصروفات المدارس الخاصة في تلك المدارس.
فعندي 3 أبناء في مدرسة خاصة بالزيتون ومصاريف التلميذ الواحد 4 الاف جنيه ودائما يتم رفع المصروفات كل عام بمقدار 500 جنيه تحت اسم تطوير معامل وانشاءات ومكافأة تصحيح امتحانات والحقيقة ان المدارس الخاصة خارج السيطرة.
سلفة


تشير سعاد مصطفي "موظفة" ان لديها ثلاثة أبناء في المدارس التجريبية مما اضطرها لعمل سلفة لكي تدفع مصاريف العام الدراسي الجديد الذي تتعدي 4 آلاف جنيه كما ان ملابس المدارس مرتفعة الثمن ويتم إلزام أولياء الأمور بشرائها من محلات معينة كنوع من "البيزنس" حيث يصل سعر البنطلون 40 جنيها وسعر القميص 35 جنيهاً بينما ملابس الألعاب تتراوح ما بين 60 وحتي 80 جنيهاً.
مني سعد "محامية" أم لتلميذين بمدرسة تجريبية بالجيزة تتساءل علي أي أساس يتم تحديد مصروفات هذه النوعية من المدارس التجريبية والتي ترتفع مصروفاتها كل عام 10%.
يقول عاطف عبدالوارث "موظف"" لدي ثلاثة أبناء في مدرسة الرياض الخاصة بالعباسية والمصروفات تزيد كل عام بأكثر من 500 جنيه لكل قسط ولا نجد أي رقابة لوزارة التربية والتعليم.


يؤكد سيد عبدالشافي "محاسب" ولي أمر أن المدارس الخاصة حولت التعليم إلي تجارة فقد كان يدفع لابنه ستة آلاف جنيه في مدرسة خاصة بروض الفرج واضطر امام هذه المبالغة لتحويله إلي مدرسة تجريبية لا تتعدي مصروفاتها 500 جنيه.
يوضح عادل عبدالعواض "موظف" أن ابنته في مدرسة ثانوية خاصة بحدائق القبة وتم رفع المصروفات من 4 آلاف جنيه إلي 5500 جنيه والسبب رفع الدعم عن المدارس الخاصة وعمل انشاءات بالمدرسة منها مسجد ومكتبة ولم يتم تعليق قرار زيادة المصروفات.. مؤكداًً ان القسط الأول فقط 4500 جنيه والثاني ألف جنيه وفي حالة عدم الدفع يتم منع الطالب من دخول الفصول.
يقول كمال فتحي "مدرس" كمبيوتر: نقلت أولادي من مدرسة سانت كاترين لغات بشبرا بسبب المصروفات المرتفعة التي تصل إلي 5 آلاف جنيه بالاضافة إلي مصروفات الكتب الدراسية والاتوبيس المدرسي وقدمت لأولادي في مدرسة علي بن أبي طالب التجريبية لأن مصروفاتها تناسب دخلي حيث لا  تتعدي 500 جنيه.


تضيف سماح عبدالرازق "موظفة" ان ابنتها في مدرسة خاصة بالزيتون والمصروفات 7 آلاف جنيه ويتم تحصيل 6 آلاف جنيه في القسط الأول وألف جنيه في التيرم الثاني وكل عام المصروفات تزداد لاسباب غير منطقية وقيمة الزيادة تتعدي 800 جنيه في القسط الأول والثاني.
علي زايد "محامي" المدارس الخاصة رفعت المصروفات من تلقاء نفسها والقسط الأول من المصروفات يكون أكثر من 90% من قيمة الرسوم المدرسية كما أنه يتم  ربط تسليم الكتب المدرسية بدفع المصروفات وللأسف فإن إدارة التعليم الخاص لا تقوم بعمل حملات للتفتيش علي المدارس الخاصة التي تستغل أولياء الأمور وتستولي علي أموالهم ولا تتخذ اجراءات حاسمة ضد مخالفات المدارس الخاصة.


غير صحيح
وعلي عكس كلام أولياء الأمور يؤكد سيد شحاتة مدير مدرسة الأورمان الاعدادية بالجيزة ان المصروفات المدرسية لم تزد عن العام الماضي وقرارات الوزارة الخاصة بالمصروفات يتم تعليقها في أماكن بارزة بالمدرسة والمصروفات المدرسية ليس لها علاقة بالكتب الدراسية!!
يقول مازن عبدالحميد مدير مدرسة المستقبل التجريبية: حتي الآن لم تصل نشرة المصروفات المدرسية وقد يكون تأخير مديرية التربية والتعليم في حلوان يرجع إلي مناقصة كتب اللغات.. ومصروفات المرحلة الابتدائية 1500 جنيه لا تشمل الكتب الدراسية ومصروفات رياض الاطفال 1500 جنيه والمصروفات بالاضافة إلي بدل التجريب.
يؤكد عبدالفتاح جادو وكيل مديرية التعليم بمحافظة القاهرة سابقاً ان القرار 306 الخاص بالمدارس الخاصة هو الذي يحدد الرسوم المدرسية بتلك المدارس وهناك مدارس تزداد مصروفاتها بنسبة 5% وأخري 10% والبعض الآخر 15% وذلك طبقا لقيمة المصروفات وهناك لائحة تكتب فيها مصروفات المدارس الخاصة بالتفصيل ويجب ان تعلق في مكان بارز داخل المدرسة حتي يراها أولياء الأمور.
وهناك مدارس خاصة تحصل علي 16 ألف جنيه لكن بها امكانيات مميزة مثل ملاعب وحمامات سباحة وقاعات مكيفة للدراسة وهناك لجنة من وزارة التربية والتعليم تحدد المصروفات طبقا للحي الذي تقع فيه المدرسة والامكانيات الخاصة بها وشكل الفصول وحالة فناء المدرسة.
يوضح أن المدارس الخاصة التي تخالف قرارات الوزارة يتم إنذارها وإذا استمرت المخالفات يتم وضع المدرسة تحت الاشراف المالي والإداري لمدة عام ومدير المدرسة يترك منصبه ولا يدير المدرسة ولا يتدخل في عملها ويتم تعيين مجلس إدارة للمدرسة وتوضع جميع حسابات المدرسة في البنك حتي تنتهي المخالفة ويسير العمل بانتظام داخل المدرسة.
يوضح مدحت مسعد وكيل أول وزارة التربية والتعليم بالقاهرة سابقاً ان ارتفاع مصروفات المدارس التجريبية يرجع إلي كتب اللغات التي يتم طباعتها في انجلترا وفرنسا وتقوم بطباعتها دور نشر عملاقة والمصروفات لها قرار وزاري وفي حالة مخالفة ذلك يجب علي مجلس الامناء من أولياء الأمور ان يعترض ويخفض مصروفات المدرسة.


لجان متابعة
أكد سعيد محمد عمارة وكيل أول وزارة التربية والتعليم بالقاهرة أنه بسبب شكاوي بعض أولياء الأمور من مصروفات المدارس الخاصة تم تشكيل لجان من المتابعة الفنية والتوجيه المالي والإداري لمتابعة المصروفات بالمدارس الخاصة وعدم زيادتها بالمخالفة للقانون وفي الأسبوع الأول من الدراسة ستقوم اللجنة بزيارة المدارس الخاصة لمتابعة المصروفات بالمدارس الخاصة وعدم زيادتها بالمخالفة للقانون وفي الاسبوع الأول من الدراسة ستقوم اللجنة بزيارة المدارس الخاصة بإدارة الوايلي وشبرا وتقوم حاليا إدارة التعليم الخاص بإعداد الزيادات الخاصة بالمصروفات وعمل قرارات رسمية بها بعد اعتمادها من وزير التربية والتعليم ووضعها في اللوائح والزام المدارس الخاصة علي تعليقها في أماكن واضحة بفناء المدارس.
يحذر أي مدرسة خاصة تستغل أولياء الأمور وتقوم بزيادة المصروفات بالمخالفة للقانون بأن إدارة التعليم الخاص ستقوم باتخاذ الاجراءات القانونية ضد المدارس المخالفة بلا هوادة والعقوبات تتدرج ما بين الانذار ثم وضع المدرسة تحت الاشراف المالي والإداري.

 
 
 
 
 

أضف تعليق


كود امني
تحديث