Follow Lingeriepedia On Facebook Follow Lingeriepedia On Twitter
أزياء وموضه فساتين زفاف و سهره
ملابس منزل و عباءات اكسسوارات
كتالوج ملابس اطفال
الاكثر قراءة

أشتركى فى قائمتنا البريديه

أشتركى فى قائمتنا البريديه لتصلك أخر أخبارنا

بتصميمات تتسم برقة الأزهار و تدفق الامواج تطلق أمانى الشريف مجموعتها الجديدة لفساتين الزفاف و السهره


طرحت مصممة الأزياء المصرية أماني الشريف أحدث مجموعاتها لفساتين السهرة والزفاف، في عرض متميز استعادت فيه روح الترف والفخامة، من خلال تصاميم تعزز المظهر الأنثوي، وتنحاز إلى الرومانسية والنعومة، مستخدمة خامات متنوعة وألوانا مبهرة، مستلهمة أشكال الزهور وأشكال حركات الأمواج.

تنوع المجموعة

تنوعت الموديلات بين الكلاسيكية والجيبونات الضخمة، التي تذكر بالأجواء الأسطورية، والطلة الساحرة البسيطة، التي تعتمد على الأقمشة المتهدلة والدرابيهات الرقيقة. وضمت تدرجات لونية واسعة منها درجات الباستيل الهادئة، والألوان القوية اللافتة. وتميزت التصاميم بالاعتماد على حركة الأقمشة في أنماط مبتكرة، وقصات متداخلة ليتحول الفستان إلى قطعة فنية، وكأنها أحد الأعمال النحتية التي تبرز جمال القوام، وتجعل المرأة تحظى بطلة جذابة حيث يحمل الفستان عددا من الزهور المجسمة، وتارة يبدو وكأنه موجات متتابعة غاية في الرقة والشفافية.

وحول أهم ما يميز مجموعاتها الأخيرة، تؤكد الشريف أنها تقدم تصاميم فيها تركيز على الإحساس بالحياة والحركة الدائمة، وهو ما حاولت التعبير عنه من خلال الأقمشة والخامات، التي انتقتها بعناية لتلائم الموديلات المختلفة، وهي أقمشة تتميز بالليونة والنعومة منها الشيفون والدانتيل والتول والاورجانزا، إلى جانب الحرير السادة والمنقوش، موضحة أنها حاولت أن تجعل كل فستان يعبر عن حالة محددة مستلهمة من أشكال الزهور وموجات البحر العديد من الأفكار.

وتشير إلى أنها لجأت إلى استخدام الفلونات والدرابيهات والطبقات المتطايرة بأساليب مبتكرة وبأحجام متنوعة بعضها غاية في الدقة، والآخر يغلب عليه الضخامة اللافتة، لكن الخط المميز الذي يجمع أغلب الموديلات هو الانحياز للطبيعة والحركة، وهو ما يجعل المرأة تبدو متألقة بالحيوية والانطلاق.

تقلب المزاج

عن الجمع بين الألوان الباستيل الحالمة والألوان الزاهية والقوية، تقول الشريف “المرأة كائن شديد الحساسية ومزاجها يتقلب سريعا، وأحيانا تريد أن تبدو بريئة رقيقة غاية في البساطة والنعومة، وهو ما يجعلها تميل لاختيار الألوان الهادئة الفاتحة مثل الباستيل، وهو ما جعلني أرشح لها الفستقي والسيمون والأصفر الكناري والبيج. وفي مناسبات معينة تبحث عن طلة قوية تؤكد بها حضورها الطاغي، وأنوثتها والألوان القوية المبهرة تساعدها على ذلك، واخترت لها الأسود والأحمر والذهبي والأزرق والأخضر الزرعي المضيء.

وتضيف “اعتمدت على القصات والخطوط المتعددة، التي تنحت القوام، وتجعله يبدو أكثر رشاقة وتناسقا، واستعنت بتقنيات حديثة في إضافة إكسسوارات مبتكرة جعلت حركة الأقمشة هي البطل بدلا من التطريز، الذي تراجع وكاد يختفي تماما إلا من بعض الموديلات الخاصة بفساتين الزفاف”.

وتبرر تنوع الأطوال بالنسبة لفساتين السهرة بأن الاتجاهات الحديثة في الموضة بعضها ينحاز للفستان القصير خاصة في حفلات الكوكتيل، وهناك شريحة كبيرة في عالمنا العربي يفضلن مسايرة الموضة الغربية، وخاصة الفتيات في سن 17 إلى 18 حيث يشعرن بأنها تمنحهن قدرا من الحرية في الحركة، ومظهرا أكثر بساطة. وتضيف “الفستان الكلاسيكي الطويل مازال له عشاقه خاصة إذا كان يرتبط بمناسبة مهمة، ولكني جعلته يحمل قدرا من المرح والحيوية عن طريق توظيف فنون الهوت كوتيور لعمل زهور مجسمة من نفس الأقمشة المستخدمة في الفستان”.

تفرد وإبهار

عن الجديد في ثوب العروس، تقول المصممة أماني الشريف «التفرد والإبهار هما الأساس في تصميم ثوب الزفاف، وبحسب ذوق وشخصية العروس نتفق على التصميم الملائم لتكوينها الجسماني والأجواء المصاحبة للحفل، ولابد أن يكون التصميم ثرياً في الخامات والأفكار، بحيث تشعر العروس بأن التصميم خاص بها، ويجعلها غاية في الأناقة».

 
 
 
 
 

أضف تعليق


كود امني
تحديث